Menu

نشر التدريسي في قسم العلوم التربوية والنفسية في كليتنا أ. د صباح مرشود منوخ بالاشتراك مع م.د. خلف عبدالله محيميد عبد الجبوري بحثهم الموسوم (الدافعية للقراءة لدى طلبة المرحلة المتوسطة).
اذ تعد القراءة من اهم المهارات المكتسبة في حياة الفرد , فهي مفتاح لاكتساب العلوم والمعارف المتنوعة ووسيلة اتصال للتعلم ومصدر للنمو اللغوي للفرد وعامل مهم في تشكيل عقله وصقل شخصيته وتقويتها وتوسيع مداركة وافاقه وقدراته واشباع حاجاته وتهيئة الفرص المناسبة له لكي يكتسب الخبرات المتعددة ووسيلة لاستثمار الوقت بشكل ايجابي ومثمر , لذا فأن القراءة تعد من اهم المعايير التي يقاس بها تقدم المجتمعات او تخلفها , فالمجتمع القارئ هو الذي يستثمر الكتاب بصورة ايجابية قراءة وتحليلا وتمحيصا ونقدا , فالقراءة عملية عقلية انفعالية دافعية مركبة تتضمن التعرف الى الرموز المكتوبة وفهمها وتفسيرها وتحليلها وربطها بالخبرات السابقة للقارئ , فالقراءة وفق هذا المفهوم تتطلب عمليتين متكاملتين , تتضمن الجانب الميكانيكي للاستجابات الفسيولوجية للرموز المكتوبة والثانية عملية عقلية يجري عن طريقها بناء المعنى وتشمل , التفكير والتحليل والربط والاستنتاج والتفاعل والنقد والتذوق وحل المشكلات , وقبل ذلك هي عملية نفسية بالدرجة الاولى حيث انها ترتبط بالقدرة العامة للقارئ واستعداده للقراءة ودافعيته تجاه المادة المقروءة .
حيث يهدف البحث الى التعرف على مستوى الدافعية للقراءة لدى طلبة المرحلة المتوسطة .و مستوى الدافعية للقراءة لدى طلبة المرحلة المتوسطة وفقا لمتغير الجنس ( ذكور – اناث ) . حيث اقتصر البحث الحالي على عينة من طلبة المرحلة المتوسطة لقضاء تكريت , محافظة صلاح الدين للدراسة الصباحية للعام الدراسي ( 2016 – 2017) .وتحقيقا لأهداف البحث, قام الباحث بأعداد مقاييس على عينة عشوائية من طلبة الثاني متوسط بلغت (300) طالب وطالبة , بواقع ( 150) طالبا و ( 150) طالبة , اختيروا بشكل عشوائي وبشكل متساوي من عشرة مدارس في قضاء تكريت المركز والاطراف , وقد جمعت البيانات وعولجت باستعمال الحقيبة الاحصائية(SPSS ) ,.

Go to top