Menu

نوقشت في كلية التربية للعلوم الانسانية قسم الجغرافية رسالة الماجستير الموسومة تناقش ( النمذجة الخرائطية لتمثيل البيانات المتطرفة لعنصري الحرارة والامطار لمحطات ( كركوك، أربيل، موصل) للطالبة ميادة فرج عبد ‏غنام.
تأتي اهمية هذه الدراسة من خلال أهمية استخدام البرمجيات في عملية التحليل الاحصائي لخرائط ‏عنصري الحرارة والامطار في استخلاص البيانات المتطرفة عن توزيعها الطبيعي (الحقيقي) ‏وتمثيلها خرائطيآ بعد التعرف على هذه الطرق التي تلبي متطلبات بناء قاعدة البيانات ‏الجغرافية الفعالة وبناء نماذجها واختيار النموذج الأمثل التي تؤدي الى اظهار الحقائق من ‏خلال مجموعة من الجداول الإحصائية والرسوم البيانية والخرائط الإحصائية التي تمثل هذين ‏العنصرين.‏
توصلت الرسالة الى عدد من الاستنتاجات اهمها :
1- استنتجت الدراسة ان تقنيات التحليل المكاني وفق الية الاستكمال المكاني تلعب دورا مهما ‏في رسم وإنتاج الخرائط لعنصري الحرارة والامطار والتي تتميز بالدقة العالية وتعطي صورة ‏بصرية واضحة.‏
2- استخدمت الدراسة تقنيات ‏GIS‏ من خلال إمكانية اجراء التحليل المكاني للبيانات المتطرفة ‏واعداد نماذجها فضلا عن انشاء قاعدة البيانات الجغرافية الفعالة الخاصة لعنصري الحرارة ‏والامطار‎ ‎والتي تسمح بالإضافة والحذف والتحديث لهذه البيانات عند الضرورة.‏
3- أوضحت الدراسة بان يمكن استخدام ظاهرتين بخريطة واحدة في التمثيل الرقمي (الحرارة ‏والامطار) لانهما ظاهرتان متصلتان، وذلك لما يحمله التمثيل الرقمي من طرق حديثة ‏وعالية الدقة.‏
4- عند التمثيل في الطرق الكارتوجرافية هناك بعض بالطرق التي تحتاج القيم الى اجراء ‏التعديلات عليها مثل خطوط الحرارة المتساوية حيث يكون هناك حساب لعامل الارتفاع عن ‏مستوى سطح البحر اما طريقة مدى تفاوت الامطار فتحويل القيم الى نسب مئوية، بينما ‏الطرق الرقمية لاتحتاج الى تعديل القيم.‏
5- قسمت الدراسة القيم المتطرفة الى قسمين القيم المتطرفة العليا والقيم المتطرفة الدنيا ‏اعتمدت بذلك على التقسيم الخماسي، فكان التقسيم قيم متطرفة عليا ودنيا لعنصر الحرارة ‏وقيم متطرفة عليا ودنيا لكمية الامطار الساقطة، وهناك فرق كبير بين القيم المتطرفة العليا ‏والدنيا مما ساعد على دمج هذه القيم وبناء نماذج منها.‏

8600b901-4d5d-4ad1-a66f-a4352702f457

Go to top