Menu

مادة 1
يشترط لاستحداث الدراسات العليا ما يلي: ­
أولاً: وجود حاجة فعلية مدروسة مبنية على الاحتياجات الحالية والمستقبلية لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي ودوائر الدولة والمجتمع.
ثانياً:
1 ­ توافر الأطر المساعدة من الفنيين والتقنيين التي تحتاجها الدراسات العليا.
2 ­ توافر مستلزمات الدراسات العليا ووسائل البحث العلمي من مصادر ودوريات حديثة وأجهزة ومواد ومختبرات.
3 ­ رصد التخصيصات المالية لموازنة الدراسة العليا المنوي استحداثها.
المادة الثانية: ­
يشترط لاستحداث دراسة الدبلوم العالي والماجستير في القسم العلمي ما يلي: ­
أولاً: توافر أعضاء الهيئة التدريسية من المتخصصين والمؤهلين في الدراسات العليا والإشراف على الرسائل بمرتبة أستاذ أو أستاذ مساعد وبعدد لا يقل عن خمسة.
ثانياً: يشترط للبدء بالتدريسات في الدراسات العليا لشهادتي الدبلوم والماجستير في أي اختصاص من الاختصاصات عند توافر المستلزمات العلمية أن يكون قد خرج دورة واحدة في الدراسات الجامعية الأولية (البكلوريوس) في الأقل وأن يتم قبول ما لا يقل عن طالبين لمرحلة الماجستير أو ثلاثة طلاب لمرحلة الدبلوم العالي.
المادة الثالثة: ­
يشترط لاستحداث دراسة الدكتوراه ما يلي: ­
أولاً: توافر أعضاء الهيئة التدريسية من المتخصصين والمؤهلين في الدراسات العليا والإشراف على الأطاريح من حملة شهادة الدكتوراه أو ما يعادلها بواقع (2) بمرتبة أستاذ و(5) بمرتبة أستاذ مساعد في الأقل.
ثانياً: يشترط للبدء بالتدريسات في الدراسات العليا لشهادة الدكتوراه في أي اختصاص من الاختصاصات عند توافر المستلزمات العلمية لاستحداث هذه الدراسة أن يكون قد تخرج في ذلك القسم دورتان من طلبة الماجستير في الأقل لذلك الاختصاص.
المادة الرابعة: ­
يعرض موضوع استحداث الدراسة العليا على المجلس الاستشاري لإقراره عند توافر الشروط لذلك.

شروط التقديم للدراسات العليا

مادة 2
يشترط في المتقدم لدراسة الدبلوم العالي والماجستير توافر ما يلي: ­
أولاً: أن يكون حاصلاً على الشهادة الجامعية الأولية (البكالوريوس) أو ما يعادلها في موضوع اختصاصه.
ثانياً: أن يجتاز امتحان اللغة الأجنبية الذي تنظمه الوزارة.
ثالثاً: أن يجتاز امتحاناً تحريرياً شاملاً تجريه الكلية في مواد اختصاصية مختلفة. ويشترط في الامتحان ما يلي: ­
1 ­ أن تكون مدة الامتحان لا تقل عن ثلاث ساعات ولا تزيد على خمس ساعات.
2 ­ أن يتم تصحيح دفاتر الامتحان من قبل لجنة مؤلفة من ثلاثة تدريسيين بدرجة أستاذ مساعد في الأقل.
3 ­ يكون المعدل العام للتخرج 70 ÷ من الوزن الكلي المعتمد للمنافسة، ويكون الامتحان التحريري التنافسي الذي يجريه القسم أو الفرع (30 ÷) من الوزن الكلي المعتمد للمنافسة، ويكون التنافس للترشيح للدراسات العليا على أساس مجموع معدلي التخرج والامتحان وبما لا يقل عن (65 ÷).
رابعاً: أن يتفرغ الطالب تفرغاً تاماً للدراسة.
خامساً: أن يكون مستوفياً للشروط الخاصة التي يضعها القسم أو الفرع ويصادق عليها مجلس الكلية ورئاسة الجامعة.
سادساً: أن لا يكون ممن سبق أن قبل في الدراسات العليا داخل القطر أو خارجه والغي قبوله بسبب يعزي إلى تقصيره أو تركه الدراسة لأسباب غير مشروعة أو فصل منها أو فشل فيها.
سابعاً: أن يكون موقفه سليماً من الخدمة العسكرية.
ثامناً: يحدد عمداء الكليات ورؤساء الأقسام المتناظرة في الجامعات العراقية الحد الأدنى المعتمد للترشيح للقبول وقبل الإعلان عن نتائج القبول وبما لا يقل عن (65 ÷) من المعدل التنافسي للترشيح كما ورد في البند ثالثاً أعلاه.
المادة السادسة: ­
يشترط في المتقدم للحصول على شهادة الهيئة العراقية العليا للاختصاصات الطبية ما يأتي: ­
أولاً: أن يكون حاصلاً على الشهادة الجامعية الأولية أو الماجستير أو ما يعادلها في موضوع اختصاصه.
ثانياً: أن يتفرغ تفرغاً تاماً للدراسة (أن لا يمارس المهنة) وتعتبر الإقامة القدمى تفرغاً لغرض الدراسة.
ثالثاً: أن لا يكون ممن سبق أن قبل في الدراسات العليا داخل القطر أو خارجه وألغي قبوله بسبب يعزى إلى تقصيره أو تركه الدراسة لأسباب غير مشروعة أو فصل منها أو فشل فيها.
رابعاً: أن يكون موقفه سليماً من الخدمة العسكرية.
المادة السابعة: ­
يشترط في المتقدم للحصول على شهادة الدكتوراه ما يأتي: ­
أولاً: أن يكون حاصلاً على شهادة الماجستير أو ما يعادلها في موضوع اختصاصه.
ثانياً: أن يتفرغ تفرغاً تاماً للدراسة.
ثالثاً: أن لا يكون ممن سبق أن قبل في الدراسات العليا داخل القطر أو خارجه وألغي قبوله بسبب يعزى إلى تقصيره أو تركه الدراسة لأسباب غير مشروعة أو فصل منها أو فشل فيها.
رابعاً: أن يكون موقفه سليماً من الخدمة العسكرية.
المادة الثامنة: ­
يجوز لبعض الأقسام العلمية التي تمنح شهادة الدكتوراه عن طريق إنجاز كتابة أطروحة بنجاح دون المرور بمقررات دراسية (كورسات) ولمدة ثلاث سنوات قابلة للتمديد سنة واحدة.

التدريس والإشراف

مادة 3
يقدم طالب الماجستير خطة رسالته لتناقش من قبل لجنة مختصة ثلاثية يختار مجلس القسم اثنين من أعضائها بالإضافة إلى المشرف وتسجل بعد إقرارها ومصادقة المجلس عليها.
المادة العاشرة: ­
لا تقل مرتبة من يقوم بالتدريس أو الإشراف على رسالة الماجستير عن أستاذ مساعد في دراسة الدبلوم العالي والماجستير، ويمكن عند الضرورة أن يكون بمرتبة مدرس من حملة شهادة الدكتوراه ومضى على تعيينه سنتان ونشر بحثين في الأقل.
المادة الحادية عشرة: ­
يجوز، عند الحاجة، لحملة شهادة الدكتوراه ومن المشهود بكفاءتهم العلمية من غير أعضاء الهيئة التدريسية في الجامعات التدريس في الدبلوم العالي والماجستير أو الإشراف على رسائل الماجستير.
المادة الثانية عشرة: ­
يقدم طالب الدكتوراه خطة أطروحته لتناقش من قبل لجنة مختصة خماسية يختار مجلس القسم أربعة إضافة إلى المشرف وتسجل بعد إقرارها ومصادقة مجلس الكلية عليها.
المادة الثالثة عشرة: ­
تكون مرتبة من يقوم بالتدريس أو الإشراف على أطاريح الدكتوراه بمرتبة أستاذ وعند الضرورة بمرتبة أستاذ مساعد ومن حملة شهادة الدكتوراه ومتخصصاً في موضوع الأطروحة ومضى على ترقيته سنتان في الأقل.

المناقشة

مادة 4
أولاً: تتألف لجنة المناقشة لرسالة الماجستير باقتراح من رئيس القسم ومصادقة مجلس الكلية من ثلاثة أعضاء متخصصين لا تقل مرتبة اثنين منهم عن أستاذ مساعد ويكون الثالث عند الضرورة بمرتبة مدرس من حملة شهادة الدكتوراه على أن تكون له خبرة في التدريس لا تقل عن سنتين ونشر بحثين على الأقل، وللجامعات أن تختار أحد أعضاء لجان المناقشة من الجامعات الأخرى التي توجد فيها اختصاصات متماثلة.
ثانياً: يجوز أن يكون من بين أعضاء لجنة المناقشة في الماجستير أحد الأعضاء من خارج الجامعات على أن يكون حاصلاً على شهادة الدكتوراه ومن المشهود بكفاءتهم العلمية.
ثالثاً: تتألف لجنة المناقشة لأطروحة الدكتوراه من خمسة أعضاء متخصصين لا تقل مرتبة أحدهم عن أستاذ ويمكن أن يكون الباقون بمرتبة أستاذ مساعد ومن حملة الدكتوراه ومضى على ترقيته سنتان في الأقل باقتراح من رئيس القسم ومصادقة مجلس الكلية على أن يكون أحد أعضاء لجنة المناقشة من الجامعات الأخرى التي توجد فيها اختصاصات متماثلة من حملة شهادة الدكتوراه.
المادة الخامسة عشرة: ­
أولاً: يشارك المشرف في مناقشة رسائل الماجستير وأطاريح الدكتوراه.
ثانياً: لا يسمح للمشرف بالاختلاء مع أعضاء لجنة المناقشة ولا يشارك في وضع الدرجة عند منحها من قبل المناقشين.
المادة السادسة عشرة: ­
أولاً: تعتبر الكليات التي فيها فروع بمثابة قسم لأغراض تطبيق هذه التعليمات.
ثانياً: تعتبر الأقسام المتناظرة في كليات العلوم والتربية والآداب في الجامعة بمثابة قسم واحد لأغراض تطبيق هذه التعليمات.
المادة السابعة عشرة: ­
تبقى تعليمات الدراسات العليا الصادرة في 10/6/1982 نافذة ويلغى فيها كل نص يتعارض وأحكام هذه التعليمات.
المادة الثامنة عشرة: ­
تنفذ هذه التعليمات من تاريخ صدورها في 27/3/1990 وتطبق على الدراسات العليا في الأقسام القائمة في الجامعات العراقية وتنشر في الجريدة الرسمية.

Go to top